18778
كسر التقاليد

يميل معظم الناس إلى التثبت بعاداتهم ومعاييرهم ورؤيتهم للحياة، وينظرون إلى كل ذلك وكأنه جزء عزيز من شخصياتهم، مع أنهم يعرفون أن كثيراً منها تم تبنيه واكتسابه بفعل الضغط الاجتماعي أو بفعل المعلومات والأفكار والمعطيات المتوفرة. نحن في حاجة اليوم إلى كسر كثير من تقاليدنا الشخصية القديمة، لأنها باتت تشكل سداً منيعاً في وجه التقدم […]

اقرأ المزيد

man-311326_960_720
ثقافة التساؤل

  المتأمل في مداولاتنا الفكرية في وسائل الإعلام ، وفي مجالس السمر ، وفي كل مكان يجد أن ما نردده اليوم من شكوى حول سوء أوضاعنا ، وما نطرحه من حلول هو عين ما ردده أسلافنا قبل أكثر من قرن من الآن . وإذا شئت أن تستوثق من ذلك ، فارجع إلى مداولات المؤتمر الإسلامي […]

اقرأ المزيد

%d8%aa%d9%81%d9%83%d9%8a%d8%b1
ثقافة الاستدراك

مهما كان وعي البشرية ناضجاً، ومهما كانت تجاربها وخبراتها عالية وعميقة، فإنها لا تستطيع رؤية الحقيقة دفعة واحدة، فقد مضت سنة الله – تعالى – فينا على أن نرى الحقائق على دفعات، وأن تتغير رؤانا ومواقفنا تبعاً لتغير الظروف والمعطيات، لكن المشكل في هذه المسألة هو اضطراب مواقف كثير من الناس، هذا الاضطراب ناتج من غموض […]

اقرأ المزيد

557
القراءة طريق النضج

إن أول كلمة نزل بها جبريل على نبينا صلى الله عليه وسلم هي (اقرأ) مما يدل على أن القراءة والبحث والاطلاع تشكل شيئا مهما في بداية قيام الأمة وتشكل الوقود الحى لاستمرارها. بناتي العزيزات أبنائي الأعزاء: هل تريدون لعقولكم أن تصبح منفتحة؟ وهل تريدون لرؤيتكم للأشياء أن تصبح واضحة؟ وهل تريدون مجالسة أعظم عباقرة الأمم […]

اقرأ المزيد

goal-setting-1
ساعده على رسم أهدافه

رسم الأهداف هو نوع من التركيز في الحياة على أمور نعتقد أنها عظيمة ومهمة، أو أنها توصلنا إلى شيء عظيم وعزيز. إن النجاح لا يأتي بطريقة اعتباطية، وإنما نتيجة تخطيط واهتمام وعمل على المدى البعيد، ولو أننا تأملنا في الناس حولنا لوجدنا أن لهم جميعا رغبات وطموحات وأحلاما، لأنه من غير هذا تصبح الحياة مستحيلة، […]

اقرأ المزيد

المراجعة الشخصية (2)

تحدثت في المقال السابق عن ثلاث نقاط تتعلق بمسألة المراجعة الشخصية، وفي هذا المقال أعرض لباقي ما لديّ في هذا الشأن: 4- سيظل من مهامنا الشخصية الأساسية العمل على إدراك الفرق بين ما هو كائن في أوضاعنا الشخصية، وبين ما ينبغي أن نكون عليه. وتنبع أهمية هذه المسألة من كونها المصدر الأساس لبلورة وعينا بالطموحات […]

اقرأ المزيد

المراجعة الشخصية (1)

سيظل وعي الواحد منا بنفسه منقوصًا ومحدودًا بحسب غموض التعريفات، ونسبية المعايير، وضعف قدرة الناس على مواجهة أنفسهم بصرامة وصراحة، ولكن مع هذا فلا بد من السعي المستمر إلى مراجعة الصورة التي كوَّناها لأنفسنا عن أنفسنا، وتلك التي كوّنها الآخرون لنا، ثم تلقفناها على أنها صورة صحيحة وصادقة. وتستمد هذه المراجعة مشروعيتها من كون عقولنا […]

اقرأ المزيد

أكبر نقطة قوة (2)

تحدثت في المقال السابق عن بعض حيثيات (الإرادة)، ووعدت أن أتحدث عن بعض الأمور والإجراءات التي تساعد على تقويتها، وأنا الآن أوفِّي بما وعدت به. ولعلي أتحدث عن ذلك عبر المفردات الآتية: 1 – بين الفرد وبيئته نوع من التطابق والتخالف، ونوع من الشدِّ والجذب المستمرين، وهذا يعني أن الأفراد يتأثرون ببيئاتهم تأثراً سريعاً وشاملاً، […]

اقرأ المزيد

أكبر نقطة قوة (1)

تعوَّدنا أن نرى الأشياء المحسوسة، وأن نحسب حسابها، ونؤكِّد عليها، ونعلِّق عليها الآمال… مع أن لدينا مواهب وقوى كبيرة ومؤثرة جداً، لكننا لم نحتفل بها، ولم نستفد منها على النحو المأمول؛ لأننا لم نرها، ولم ندركها على ما ينبغي. في اعتقادي أن (الإرادة) هي القوة الضاربة التي وهبها الخالق – عز وجل – لبني البشر، […]

اقرأ المزيد

شباب حائر (3)

آن الأوان بعد أن استعرضنا نماذج من حيرة الشباب و أسبابها لأن نتحدث عن أمور تساعد على تخفيف تلك الحيرة، وهي في الحقيقة كثيرة، لعل من أهمها: 1- الواقع أوسع من الخبرة وأوسع من التجربة، ولهذا فإن كل ما يُقال لنا يعبر عن بعض أجزاء الصورة، ويجب أن نتقبله على أنه ناتج اجتهاد. لا شك […]

اقرأ المزيد