12912
تحدي الرخاء!

  ذكرت في مقال سابق أن المرء قد يفقد توازنه، ويصير إلى حالة مزرية إذا فقد المحرَّض على التقدم والتطور. ولا تختلف المجتمعات والجماعات في هذا الشأن عن الأفراد، والحقيقة أنه حدث تقدم كبير في العصر الحديث تجاه النظرة إلى الصعوبات والتحديات، فقد كانت النظرة القديمة إلى هذه الأمور تتسم بالسلبية الشديدة، وكان الناس كثيراً […]

اقرأ المزيد

stip_op_horizon_menno_bouma
النظر إلى الأمام

يشعر الناس في أحيان كثيرة بالارتباك تجاه التعامل مع الأزمنة الثلاثة: الماضي والحاضر والمستقبل، فمنهم من يريد للمستقبل أن يكون صورة من الماضي، وإذا لم يكن كذلك، فإنه يشعر بالأسى، ومنهم من يغرق في الحاضر: متعه وملذاته وهمومه ومشكلاته، وليس لديه وقت ولا طاقة للنظر في ماض ولا مستقبل، ومن الناس من ضيع الحاضر طلبًا […]

اقرأ المزيد

1_20081122_931
إدارة التناقض

  وجود نوع من التناقض بين الأفراد داخل الأمة ، وبين أمة وأمة ، هو معقد من معاقد الابتلاء في هذه الحياة ، وهو أيضاً مدخل كبير للتطور والتقدم الحضاري ؛ فالوعي يتقدم من خلال اختلاف المستويات أكثر بكثير مما لو ساد الحياة التشابه والتماثل . والتناقض بعد هذا وذاك أداة كبرى للتميز ؛ فمن […]

اقرأ المزيد

%d9%88%d8%ac%d9%88%d8%af-%d9%85%d8%b3%d9%88%d9%91%d9%90%d8%ba%d8%a7%d8%aa-%d9%84%d9%84%d9%88%d8%ac%d9%88%d8%af
وجود مسوِّغات للوجود

يحتاج الإنسان كي يبقى على شيء من حيويته إلى أن يعيش بين مجموعة من التناقضات. هذه التناقضات تمثل الهوة الفاصلة بين الموجود والمطلوب. فحين يكون المطلوب أكبر من الموجود فإن الإنسان يستخدم قواه المختلفة لجعل الموجود -بطريقة ما- يفي بالمطلوب. ومع أن المطلوب سيظل أكثر من الموجود -على المستوى العالمي- إلا أن حداً معيناً من […]

اقرأ المزيد

عنف الظروف

في داخل كل واحد منا سلسلة لا تنتهي من المعارك الصامتة بين رغباته والظروف التي تضغط عليه من جهة وبين إرادته وواجباته، وما يشعر أنه الصواب من جهة أخرى ، وقد أثبت الإنسان في مواقف لا تُحصى أنه قادر على التأبي والتمنُّع على المغريات والمفاتن والظروف الصعبة ، لكن ذلك يظل في حاجة إلى شيئين […]

اقرأ المزيد

ثقافة الاستدراك

  مهما كان وعي البشرية ناضجاً، ومهما كانت تجاربها وخبراتها عالية وعميقة، فإنها لا تستطيع رؤية الحقيقة دفعة واحدة، فقد مضت سنة الله – تعالى – فينا على أن نرى الحقائق على دفعات، وأن تتغير رؤانا ومواقفنا تبعاً لتغير الظروف والمعطيات، لكن المشكل في هذه المسألة هو اضطراب مواقف كثير من الناس، هذا الاضطراب ناتج […]

اقرأ المزيد

النمط العزيز

شيئان جوهريّان يسيطران على تفكيري وتأمّلي، هما التوازن والتكامل. 1- التكامل يعني: القبض على رؤية عميقة وشاملة لكل الأشياء التي يجب أن نراها، وبالطريقة التي يجب أن تُرى بها تلك الأشياء. أما التوازن فيعني إعطاء جوانب الحياة وجوانب الشخصية على -وجه الخصوص- حقها من الرعاية والتنمية والاهتمام من غير إفراط في جانب على حساب جانب […]

اقرأ المزيد

شجاعة الروح

في الظروف الصعبة وفي أوان التحديات الكبرى تبرز الحاجة الماسّة إلى الأرواح الشجاعة التي تتمرد على المعطيات القاسية وتحتال من أجل العثور على فرصة للوثوب. كثير من شبابنا بات يفرح بالكلمة المتفائلة والوجه الضحوك لأن هناك من يرسل إليه في الليل والنهار الرسائل المشحونة باليأس والقنوط وضرورة الإيمان بأننا على شفا الهاوية…. أما أصحاب الأرواح […]

اقرأ المزيد

تآكل الاهتمامات (2) ( من الطبيعي إلى الصناعي )

تحدثت في المقال السابق عن تآكل الاهتمامات وتغير الطموحات، وكيف أنه تابع لنقص وعي الناس بما هم عليه الآن، وبما ينبغي أن يصيروا إليه، كما أنه تابع للمعطيات والمؤثرات المحيطة بهم، ووعدت آنذاك بتوضيح ما علينا القيام به من مواجهة الاستنزاف الحاصل الآن في العديد من الأمور العزيزة . واليوم أحاول إنجاز ما وعدت به، […]

اقرأ المزيد

تآكل الاهتمامات (1)

مضت سنة الله ـ تعالى ـ في خلقه أن يجعلهم في حال من التقلب المستمر بين أوضاع مختلفة، وفي ظل وضعية من الوضعيات ابتلاءات جديدة، عليهم أن ينجحوا فيها ، والنجاح يتطلب درجة حسنة من (يقظة الوعي) تجاه ما تحوّلوا عنه ، وما صاروا إليه حتى يعرفوا ما سماه بعض المتقدمين بـ(واجب الوقت). وإن الذي […]

اقرأ المزيد